اخبار عالمية

صور| بعد ليلة صاخبة تخللها اشتباكات وعنف: هدوء حذر في العاصمة اللبنانية بيروت
13-06-20

مشاركة

شهدت العاصمة اللبنانية بيروت ليلة صاخبة تخللتها اشتباكات وأعمال عنف بين متظاهرين وقوات مكافحة الشغب والجيش اللبناني، لتستيقظ بيروت على صباح جديد يسوده هدوء حذر.

بيروت الليلة الماضية - رويترز

وبحسب آخر التقارير فقد أسفرت الاشتباكات وأعمال الشغب في بيروت عن إصابة عشرات الأشخاص وتوقيف آخرين. وتمّ خلال الليلة الماضية تحطيم واجهات المحال التجارية وحرقها في شارعي رياض الصلح والعازارية، حيث تعمل فرق الإطفاء على معالجة الأضرار.

وتحوّل وسط بيروت مساء الجمعة إلى ساحة اشتباك بعد مسيرة سلمية، حيث حضر العشرات من مناصري حركة أمل وحزب الله على دراجاتهم النارية، وافتعلوا أعمال شغب، وتحطيم للمباني والمحال التجارية، قبل أن تتدخل القوى الأمنية في ساعة متأخرة. وفي مدينة طرابلس شمالي لبنان أعلن جهاز الطوارئ في المدينة عن إصابة 32 شخصا في المواجهات التي وقعت بين متظاهرين والجيش اللبناني.

تحطيم واجهات محال تجارية في بيروت

الجدير ذكره أنّه تأتي هذه التطورات بعد ارتفاع سعر صرف الدولار في الأسواق إلى مستويات قياسية، وبعد اجتماعات متتالية للحكومة في محاولة للجم الارتفاع الحاصل والهبوط الجنوني للعملة الوطنية. وشهدت البلاد قطعا للطرقات في مختلف المناطق تنديدا بالوضعين المعيشي والاقتصادي.

وعلى الرغم من أنّ المطالب الشعبية ب حياة كريمة هي عادلة، إلا أنّ تداخل عوامل عدة في الاحتجاجات الأخيرة جعلتها تتخذ طابعا جديدا أكثر عنفا عن المرات السابقة، فيقول البعض أنّ ادخال النزعات الطائفة أثّر سلبًا على الاحتجاجت الشعبية، في حين يعتقد آخرون أن الطابع العنيف للاحتجاجات الأخيرة يرجع للأوضاع الاقتصادية السيئة التي يعيشها اللبنانيون.