أسباب الحكة في المناطق الحساسة من الأمور التي يتساءل عنها الكثير من الناس خاصة عند الفتيات والنساء ، فعند عودة الحكة واستقرارها ، قد تحدث بعض المشاكل الأولية مثل العدوى أو الالتهاب وسبب اختيار العلاج المناسب والقضاء على الحالة. لنحدد في الأسطر القليلة القادمة سنتحدث عن الحكة التي تصيب المناطق الحساسة وكذلك أسبابها وسنتعرف على طرق العلاج المختلفة للحكة والعدوى في هذا المجال ، وسنتعرف على العلاجات المنزلية والطبيعية وطرق منع الحكة في المناطق الحساسة تحدث بشيء من التفصيل.

حكة في المناطق الحساسة

الحكة أو الحكة المهبلية في المناطق الحساسة من الأعراض المزعجة والمؤلمة أحيانًا وتحدث كمنطقة حساسة مثل تهيج المنطقة الحساسة أو الأرق أو انقطاع الطمث لأسباب مختلفة. يمكن أن تكون هذه الحكة المهبلية أيضًا نتيجة لبعض الأمراض أو الأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي ولكن معظم الحكة المهبلية ليست مدعاة للقلق إلا إذا استمرت لفترة طويلة ولا تؤثر على الحياة الطبيعية ، ويمكن للأطباء تحديد سبب الحكة المهبلية. يتم اختباره لتحديد العلاج المناسب للحكة في المناطق الحساسة[1]

اقرأ المزيد: ما هي طرق علاج حكة المهبل في المنزل وما العلاج الذي يجب استشارة الطبيب؟

أسباب الحكة في المناطق الحساسة.

الحكة المهبلية أو الحكة في المناطق الحساسة ناتجة عن سبب ومجموعة من العوامل التي يمكن علاجها مع اختفاء الأسباب وفي الأسطر القليلة التالية سنناقش بشيء من التفصيل الأسباب الأكثر شيوعًا للحكة في المناطق الحساسة. منطقة. منطقة.[1]

يعبر عن المنطقة الحساسة بالحكة.

تعريض المهبل للمواد الكيميائية المهيجة يمكن أن يسبب الحكة المهبلية ، حيث أن الاستخدام المتواصل للمهيجات أو المهيجات على الجلد يمكن أن يسبب تفاعلات تحسسية تسبب التهابات شديدة وطفح جلدي مثير للحكة في مناطق مختلفة من الجسم ، بما في ذلك المناطق الحساسة. المهيجات الكيماوية العامة ، الصابون والحمامات ، البخاخات المهبلية ، الدش المهبلي ، موانع الحمل المؤقتة ، معطرات الجو ، الكريمات ، المراهم والمستحضرات.[1]

الالتهابات الفطرية

الخمائر هي نوع من الفطريات وتوجد بشكل طبيعي في منطقة المهبل ولا تسبب أي مشاكل ولكن الزيادة المفرطة في الخميرة يمكن أن تسبب عدوى في منطقة المهبل مما يؤدي إلى عدوى تؤدي إلى الحكة وهذه العدوى معروفة. . قد تسبب عدوى الخميرة المهبلية وبعض الذرات حكة شديدة وحرقان وإفرازات مهبلية غير مريحة نتيجة عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية والنمو المفرط للخميرة في المهبل.[1]

التهاب المهبل الجرثومي

التهاب المهبل الجرثومي هو سبب شائع للحكة في المنطقة الحميمة مثل عدوى الخميرة المهبلية ، وينتج التهاب المهبل الجرثومي عن اختلال التوازن بين البكتيريا الجيدة الموجودة في المهبل. تشمل الأعراض الحكة ، والإحساس بالحرقان ، والإفرازات المهبلية.[1]

أمراض الجلد

يمكن لبعض الأمراض الجلدية أن تسبب الحكة في المناطق الحساسة ، مثل الأكزيما والصدفية ، حيث يمكن أن تسبب احمرارًا وحكة في منطقة الأعضاء التناسلية ، مما قد يسبب إحساسًا بالحرقان في المنطقة الحساسة ووجود إفرازات.[1]

في الأمراض المنقولة جنسيا

يمكن لبعض الأمراض المنقولة جنسياً أن تسبب حكة في المنطقة الحميمة ويمكن أن تكون مصحوبة بأعراض مختلفة مثل إفرازات غير طبيعية. تشمل الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي الأكثر شيوعًا:[1]

  • الكلاميديا
  • الثآليل التناسلية.
  • السيلان.
  • الهربس التناسلي
  • داء المشعرات.

سن اليأس

النساء في سن اليأس أكثر عرضة للإصابة بالحكة المهبلية من غيرهن ، وذلك بسبب انخفاض مستويات هرمون الاستروجين بعد انقطاع الطمث مما يؤدي إلى وجع المهبل وجفافه ، مما يؤدي إلى الحكة.[1]

أسباب أخرى

بعض العوامل الأخرى يمكن أن تسبب الحكة في المناطق الحساسة ومن أهمها:[1]

  • التعبير عن التوتر والإثارة والتوتر
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية.
  • السكري.
  • سرطان المهبل

الأعراض المتعلقة بالحكة في المناطق الحساسة.

هناك عدد من الأعراض التي يمكن أن تسبب الحكة في المناطق الحساسة ومن أهمها:[1]

  • التهاب المهبل
  • احمرار المهبل
  • عدم القدرة على المشي بشكل طبيعي
  • الشعور بالحرقة
  • الإحساس بألم شديد.
  • زيادة الإفرازات المهبلية النظيفة أو البيضاء التي قد تكون صفراء.

متى ترى الطبيب

هناك بعض الحالات التي يجب عليك فيها مراجعة الطبيب إذا شعرت بحكة في منطقتك الحساسة وأهمها:[1]

  • جروح أو بثور في الفرج.
  • الإحساس بألم شديد في الأعضاء التناسلية
  • احمرار أو تورم في الأعضاء التناسلية.
  • صعوبة التبول.
  • إفرازات مهبلية غير طبيعية
  • الشعور بعدم الراحة أثناء الجماع.

تشخيص الحكة في المناطق الحساسة.

يسأل الأطباء غالبًا عن الأعراض بالإضافة إلى النشاط الجنسي وانتظام أو عدم انتظام الدورة الشهرية. وسأل الطبيب كذلك عن المدة التي استمرت فيها الأعراض ومدى شدتها للعلاج المناسب. قم بإجراء اختبار مهبلي أو عينة إفرازات مهبلية وقم بتحليلها لمعرفة السبب الجذري وراء الحكة.[1]

علاج الحكة في المناطق الحساسة

يتم علاج الحكة المهبلية اعتمادًا على السبب ، ويمكن أن يعالج العلاج عدوى الخميرة المهبلية بمجموعة متنوعة من الأدوية المضادة للفطريات ، بما في ذلك كريم ومرهم وحبوب منع الحمل. متوفر بوصفة طبية أو بدون وصفة طبية ويمكن للطبيب أن يصف المضادات الحيوية لعلاج التهاب المهبل الجرثومي وكذلك الأمراض المنقولة جنسياً ويمكنه استخدام كريمات الاستروجين أو الأقراص أو الحلقات المهبلية وبعض الكريمات لعلاج الحكة والالتهابات بعد انقطاع الطمث ويمكن استخدام مرهم في المواقف.[1]

الطرق الطبيعية لعلاج الحكة في المناطق الحساسة لدى الفتيات.

يمكن علاج الحكة في المناطق الحساسة ببعض الطرق الطبيعية ومن أهمها ما يلي:

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على البروبيوتيك مثل الزبادي.
  • استخدم زيت جوز الهند.
  • استخدم صودا الخبز.
  • أضف خل التفاح إلى ماء الاستحمام.

نصائح للوقاية والعلاج من الحكة في المناطق الحساسة لدى الفتيات

وإليك بعض النصائح للمساعدة في منع الحكة في المناطق الحساسة ، ومن أهم هذه النصائح:[1]

  • انتبه للنظافة الشخصية.
  • استخدم الماء الدافئ ومنظف مناسب لتنظيف المناطق الحساسة.
  • ارتدِ ملابس داخلية قطنية وقم بتغييرها بانتظام.
  • تجنب الملابس الداخلية الضيقة Avo
  • امسحي المنطقة الحساسة من الأمام إلى الخلف بعد التبرز.
  • تجنب استخدام المكونات المعطرة في الصابون والعناصر المعطرة وبخاخات المهبل لتجنب تهيج المناطق الحساسة.
  • جففي منطقة المهبل بعد غسلها.
  • تغيير الملابس المبللة بعد التمرين أو السباحة.
  • مارس الجنس الآمن واستخدم الواقي الذكري للوقاية من الأمراض المنقولة بالاتصال الجنسي.
  • اشرب الكثير من الماء والسوائل لتجنب الجفاف الذي يمكن أن يسبب الحكة.
  • إدارة المشاكل التي يمكن أن تسبب الحكة مثل مرض السكري وسرطان المهبل.
  • تناول أطعمة غنية بالألياف مثل الفواكه والخضروات.
  • تناول الزبادي وأطعمة البروبيوتيك.
  • تدرب بانتظام.
  • تناول الأطعمة التي تقوي جهاز المناعة.
  • المتابعة مع طبيب أمراض النساء بانتظام بعد انقطاع الطمث وبعد انقطاع الطمث.
  • علاج الأمراض الجلدية مثل الطفح الجلدي والصدفية والأكزيما.
  • استخدمي مرطبًا مناسبًا في المهبل بعد استشارة خبير.

شاهدي أيضاً: ما أسباب الحكة في الجسم وما هي طرق علاجها؟

في الختام تعرفنا على أسباب الحكة في المناطق الحساسة ، وكذلك بعض الأعراض ومنها الحكة المهبلية والحالات التي تحتاج فيها لمراجعة الطبيب ، وكيفية اكتشاف الحكة. في المناطق الحساسة ، كيفية علاج هذه الحكة بالأدوية حسب السبب ، تعرفنا على العلاجات المنزلية الطبيعية المستخدمة لعلاج الحكة في المناطق الحساسة وتحدثنا عن بعض النصائح التي يمكنك اتباعها للحفاظ على صحة المناطق الحساسة ومنع الحكة. بشيء من التفصيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *